البَوَّابة الدُّوَلِيَّة لإعداد المُعَلّمين

مقالات الأسبوع

من أهم ما يُميّز برامج إعداد المعلم في دولة فنلندا وما يمنحها مكانتها العلمية الراقية هو تركيزها الكبير على إكساب الطالب المعلم المهارات البحثية، التي تجعل منه مواكبًا لأبرز تطورات العلم وينقلها لاحقًا وخلال مشواره العملي لطلابه، إن هذا التركيز على مهارات البحث دفع البعض لإطلاق مسمى تدريب المعلمين القائم على البحث على برامج إعداد المعلم في فنلندا، كما أن من أهم ما يميّز هذه البرامج أيضًا التركيز على التعاون بين مختلف الجهات ذات العلاقة ومن بينها ما بين المرشد الجامعي ومعلم الصف، أو بين المرشدين والطلبة، أو بين الجامعة والمدرسة، وهكذا يمكن للباحث أن يلمس بأن كل ما يدور داخل برامج إعداد المعلم في الجامعات الفنلندية يدعم هذه القيمة لأهميتها البالغة في نجاح رسالة التربية.
تلخيص:
من خلال عمل الباحث كمعلم ومدرب بالأكاديمية المهنية للمعلمين لاحظ الواقع الحالي وما فيه من تقليد، والذي تعاني منه برامج التنمية المهنية للمعلم والمؤسسات التعليمية المختلفة مع التحديات التي تواجه كلاً منهم والمتمثلة في مسايرة الثورة العلمية والتكنولوجية والمعلوماتية وتدفق المعلومات؛ ولذا أصبح من الضروري تطوير برامج التنمية المهنية للمعلم في ضوء متطلبات العصر الرقمي والمتمثلة بضرورة وجود معلم رقمي، ومناهج وأساليب واستراتيجيات رقمية، وطرق تدريس وأساليب تدريس رقمية، وآليات ومداخل تقويم رقمية، بالإضافة إلى بيئة تعليم وتعلم رقمية...والخ، فضلا عن المتطلبات المستقبلية المتوقع حدوثها.