إعداد المعلّمين (198 منشور)لأرشيف القسم

المقالات الأكثر حداثة
أثبتت البحوث السابقة ذات الصلة بأن التعلیم عن طریق بعض الوسائط التكنولوجیة الحدیثة كالأفلام، والفیدیو والكمبیوتر، والوسائط المتعددة تؤدى إلى زیادة استیعاب التلامیذ للمعلومات والاحتفاظ بها، والقدرة على استخدامها في مواقف الحیاة العملیة، مقارنة بالطرق والأسالیب التقلیدیة؛ وعليه، حاولت الورقة البحثیة الحالية الإضاءة على واقع العلاقة بین التكوین في مجال التربیة واستخدام الوسائط التكنولوجیة، من خلال طرح إشكالیة تكوین المعلم الجزائري في عصر تقانة المعلومات ومجتمع المعرفة، عن طريق التساؤل التالي: هل التكوین الحالي یؤهل المعلم الجزائري للتدریس باستخدام الوسائط التعلیمیة التكنولوجیة؟
منشور: 2021
التحديث: يناير. 24, 2022
قامت وزارة التربية والتعليم بتغيير المنهاج الفلسطيني من الصف الأول وحتى الرابع، ومع هذا التغيير برز تحد كبير لقدرات المعلمين على تنفيذ المنهاج الجديد على الوجه الأمثل، خاصة وأن المنهاج الجديد يعتمد على منهج النشاط مما يخلق الحاجة الملحة للتدريب، كما وتم دمج مبحثي التربية الرياضية والفنية في مبحث التربية الوطنية والحياتية، وإضافة مهارات مثل الاستماع والمحادثة إلى مبحث اللغة العربية، كما وحدث تغيير جذري على آليات التقييم فتحولت إلى التقويم الواقعي المرتكز على إنجازات الطالب وأدائه، الأمر الذي جعل الحاجة ماسة لتدريب المعلمين والمعلمات على تنفيذ المنهاج بجميع مستجداته، والسؤال: ما هي الاحتياجات التدريبية لمعلمي الصف الأول الابتدائي في مدارس وكالة الغوث في محافظات غزة؟
منشور: 2020
التحديث: يناير. 24, 2022
أشارت العديد من الدراسات السابقة ذات الصلة بموضوع الدراسة إلى وجود ضعف وفجوه بين ما يتم تدريسه وبين ما سيقوم الخريج بتدريسه في أثناء الخدمة، وضعف في معاهد الإعداد، زيادة على ملاحظة الباحثان في أثناء تدريسهما للطلبة المعلمين، وجود ضعف امتلاك المعلمين لمبادئ الحوكمة في الميدان التربوي، وبما أن المعلم هو من يدير العملية التعليمية، سواء كان ذلك في التعليم العام أو التعليم المهني ويتحمل العبء الأكبر في إعداد الطلبة، وتنمية مفهوم الحوكمة وتطبيق مبادئها مما ينعكس على أداء الطلبة في العملية التعليمية وانتقال أثر التعلم إلى الحياة العملية، وعليه، فإنه يتطلب أن يمتلك المعلم مبادئ الحوكمة، من أجل تحقيق تنمية الطلبة ومواءمة نظم التعليم والتدريب والمهني واستدامتها في مرحل التعليم اللاحقة.
منشور: 2020
التحديث: يناير. 24, 2022
انبثقت مشكلة الدراسة الحالية من نتائج الدراسات السابقة التي تناولت واقع برامج إعداد المعلمين في كليات العلوم التربوية، وما هو المأمول منها لتأهيل المعلمين، ليقوموا بأدوارهم على أكمل وجه من توجيه وإرشاد وتعليم، وتقديم التوصيات التي تساعد القائمين على إعداد برامج إعداد المعلمين في تطوير البرامج المناسبة لتأهيلهم. حيث أظهرت نتائج بعض الدراسات ضعف توافر معايير الجودة في هذه البرامج، كما وتبيّن بأن هذه البرامج تهتم في الجوانب النظرية ولا يحظى الجانب العملي التطبيقي بالاهتمام الكافي، ولوحظ أيضًا ضعف الخريجين في مجال التكيف الاجتماعي، والأمن الوظيفي، بسبب برامج وطريقة إعدادهم .
منشور: 2020
التحديث: ديسمبر. 21, 2021