أنموذج هندرة لعملية اتخاذ القرار التربوي في الجامعات الأردنية

منشور: 
2016

المصدر: دراسات - العلوم التربوية –الأردن، 216، 43 (781-802)

(تمت مراجعته من قبل فريق البوابة)

هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن واقع عملية اتّخاذ القرار التّربوي في الجامعات الأردنية، كما يراها الإداريون التربويون الأكاديميون، ومعرفة إذا ما كانت هنالك فروق ذات دلالة إحصائية في واقع عملية اتّخاذ القرار التّربوي في الجامعات الأردنية، تعزى لمتغير طبيعة العمل، واقتراح أنموذج الهندرة المناسب لعملية اتّخاذ القرار التّربوي في الجامعات الأردنية، من وجهة نظر الإداريين التربويين الأكاديميين.

أما مجتمع الدراسة فتكون من جميع الإداريين التربويين الأكاديميين، في الجامعات الأردنية (الرسمية والخاصة) للعام الدراسي (2013/2014) م، والبالغ عدد (1581) فردًا، وتكونت عينة الدراسة من (523) إداريا تربويا أكاديميا من مجتمع الدراسة، تم اختيارهم عشوائيا وفق الجداول الإحصائية، وتم توزيعهم حسب المتغير مستوى العمل.

وأما أداة القياس فقد تم تصميم استبانة من خلال الاطلاع على الأدب التربوي المتعلّق بموضوع الدراسة، وكذلك الاستفادة من استبانات الدراسات السابقة، ذات الصلة بموضوع هندرة العمليات الإدارية، واشتملت في صورتها الأخيرة على (59) فقرة، وشملت محورين، وهما: الأول وخص واقع عمليتي صناعة واتخاذ القرار التربوي، أما الثّاني فخص واقع عملية تنفيذ القرار التربوي.

أشارت نتائج الدراسة إلى أن تقدير أفراد عينة الدراسة لواقع عملية اتّخاذ القرار التربوي في الجامعات الأردنية، كان مرتفعًا، كما أظهرت النتائج وجود فروق دالّة إحصائيا في واقع عملية اتّخاذ القرار التربوي في الجامعات الأردنية، تُعزى لمتغير طبيعة العمل ولصالح عميد الكلية. كما وتوصلت الدراسة إلى تطوير أنموذج هندرة لعملية اتّخاذ القرار التربوي في الجامعات الأردنية التي أوصت باعتماده.

وفي ضوء نتائج الدراسة تم تقديم العديد من التوصيات والمقترحات، ومنها:

  1. تبني الأنموذج المطوّر الذي توصلت إليه الدراسة والعمل على تطبيقه.
  2. إجراء دراسات عملية تطبيقية لتطوير العمليات الإدارية، وخاصة عملية اتّخاذ القرار التّربوي في الجامعات الأردنية، بمنهجية إعادة هندسة العمليات الإدارية؛ بغرض تخفيض تلك العمليات واختصار الجهد والوقت والكلفة.
التحديث: ديسمبر. 27, 2016
الطباعة
التعليق

إضافة تعليق: